ليلة إنتصار "عربي" .. بقلم : شيرين فريد | إبداعات     **     الشعب الألمانى وثلاثية العبقرية والإبداع والقيادة | تحقيقات وتقارير     **     هشام زكريا يكتب : أول مستشفى لأورام الأطفال فكرة قابلة للتنفيذ .. فهل يتدخل محافظ الإسماعيلية ونوابها لتنفيذها ؟ | مقالات وآراء     **     ملحمة المجد والخلود بالاسماعيلية لرجال الشرطة والفدائيين يوم 25 يناير 1952 .. بقلم: أبوالمعاطي أبوشارب | مقالات وآراء     **     تدشين حملة معا لإسترداد حق الإسماعيلية في مستشفى الطوارئ | أخبار الإسماعيلية     **     سوق العقار البحرينى مستقر وسيشهد طفرة عقارية غير مسبوقة فى العام القادم | إقتصاد برس     **     إنتخابات جمعية الخدمات بكهرباء القناة تكشف الوجه القبيح للتنافس | أخبار الإسماعيلية     **     فكرة ببلاش لحفل إفتتاح القناة .. بقلم : حنان عبد الوهاب | مقالات وآراء     **     حالة من الإستياء والسخط تصيب موظفى محافظة الإسماعيلية بسبب التلاعب بهم | أخبار الإسماعيلية     **     "راديو شباب المغرب" أول إذاعة الكترونية شبابية بالمغرب | أخبار منوعة     **    
الإستطلاع: الزند وزيراً للعدل
ما موقفك من تعيين المستشار الزند وزيراً للعدل ؟
المتواجدون الآن: 396
النشرة الإخبارية
البريد الإلكتروني:
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
editor
articles
reports
الرئيسية | تحقيقات وتقارير | وطن بلا حدود يصدر تقريره النهائى عن مراقبة انتخابات الرئاسية بالأقصر

وطن بلا حدود يصدر تقريره النهائى عن مراقبة انتخابات الرئاسية بالأقصر

image

كتبت : الاسماعيلية برس

 

صرح صفوت سمعان رئيس مركز وطن بلا حدود للتنمية البشرية وحقوق الإنسان وشئون اللاجئين بأن المركز قد أصدر تقريره النهائى عن مراقبة انتخابات الرئاسية بالأقصر وهذا نصه :

أجريت انتخابات الرئاسة فى جو يتمتع بالحيادية اقرب للنزاهة ، فالبرغم من سخونة الطقس لكنها كانت انتخابات هادئة لم يعكر صفوها اى انتهاكات تتعلق بتزوير إرادة الناخب أو التأثير عليه ، وكان كل ناخب آتيا مقررا من سينتخب مقدما دون تأثير عليه عكس السابق ، حيث اختفت انتخابات الكراهية واختفى معها الزيت والسكر وهو ما شهد به المراقبون الدوليون.

ولكن المركز رصد مخالفات إجرائية وبعض الخروقات نذكرها بحيادية تامة كالآتــــى :

1- تلاحظ فى معظم اللجان قلة تواجد مندوبى المرشحين الرئاسيين المحتملين وهو ما أثر على نزاهة وشفافية العملية الانتخابية التى من شروطها الأساسية وجود مندوبى المرشحين ، وبعض من تواجدوا فليس باستمرار دائم داخل اللجنة.

2- تغيير الكشوف الانتخابية ففى لجنة (8) مدرسة سيدى أبو الحجاج رجال لم يجد الناخبين أسمائهم ، مما دفعهم للغضب وآخرين لترك التصويت واتضح أن أسمائهم موجودة فى لجنة (7) فى نفس المدرسة.

3- وجود كشوف انتخابية فى الشارع خاصة بمدرسة عمر بن الخطاب الكرنك الجديد يديره مواطنين محليين ليس لهم علاقة بالعملية الانتخابية.

4- وجود أشخاص محليين غير رسميين بكشوف رسمية أمام مدرسة السيدة عائشة الابتدائية بنات ومدرسة التربية الفكرية بالكرنك القديم ووجد بعض كروت حملة مستقبل وطن برقم اللجان فى أيدى بعض الناخبين.

5- وجود كشوف انتخابية فى مدرسة الزنيية بحرى الابتدائية المشتركة يديره مواطنين محليين ليس لهم علاقة بالعملية الانتخابية وبزى غير رسمى.

6- وجود كشوف انتخابية فى مدرسة الشهداء بالعوامية حملة مستقبل وطن تمسك الكشوف خارج المدرسة وتكتب أرقام اللجان على كروت باسمها وتم سحب الكروت بمعرفة الشرطة والجيش بناء على طلب حملة حمدين.

7- وجود دعاية للمرشح السيسى أمام مدرسة صلاح الدين واحدة على عمود إنارة وأخرى كبيرة بجوار عمارة سكنية فى محيط الدائرة الانتخابية.

8- لافته دعاية كبيرة للمرشح السيسى بالشارع على محل فكهانى على مسافة قريبة من أمام لجنة قطاع العديسات التعليمى بمحطة أرمنت.
 
9- لافتات للمرشح حمدين صباحى أمام لجنة وحدة ومدرسة العشى الابتدائية.

10- وجود ميكروفونات بصوت عالى ومتضخم فى الشوارع أمام اللجان وأحيانا بسيارات وهو ما يؤثر بالسلب على استقلالية عملية التصويت وهو ما شاهدناه أمام لجان مركز الطود ومدرسة صلاح الدين والزنيية.

11- سيارة نصف نقل تحمل دعاية للسيسى وسماعات اغانى تسلم الأيادى أمام لجنة الزنيية قبلى للتعليم الأساسى.

12- وجود فرد امنى ملكى بسلاح داخل اللجنة فى مدرسة أم المؤمنين لجنة رقم (13).

13- مدرسة صلاح الدين سيدات لجنة (5) موظف تابع للمحكمة يمنع السيدات من التصويت بحجة عدم وجود أسمائهن بالرغم من وجودها بالكشف ، ولما تم الشكوى للمستشار رئيس اللجنة طلب عند وجود حالة أخرى أن يأتوا بها وتكررت حتى الحالة الثالثة وتم إدخالها لرئيس اللجنة ووجد اسمها ، وتم طرد الموظف بعد أن اتضح انه مرتين منع السيدة نفسها من التصويت بحجة عدم إدراج اسمها ، وعندما تم أبعاد الموظف بمعرفة رئيس اللجنة اعتدى على محامى لجنة الحريات بنقابة المحامين لأنه كشف ذلك التجاوز وتم تحرير محضر بذلك.

14- طرد مندوبة حملة حمدين فى لجنة (5) سيدات صلاح الدين بسبب اعتراضها على ناخبة قالت أنها تؤيد السيسى وهددتها بالطرد مما جعلها تبكى فى اللجنة فقام رئيس اللجنة بطرد المندوبة من اللجنة.

15- عدم قفل الصندوق التصويتى بالحزام المرقم فى مدرسة وادى الملكات لجنة رقم (16) وتم رصد ذلك فى الساعة 12 ظهرا ولما سألنا رئيس اللجنة قال أن الصندوق أمام عينيه.

16- رصد وجود سيارات من حملة مستقبل وطن لنقل المواطنين.

17- ضغط اللجان من 411 لجنة إلى 190 لجنة تقريبا سبب مشاكل كثيرة للمواطنين فى تغيير أماكن لجانهم المعهودة وسبب سخطا شديدة بسبب وجود أسمائهم فى لجان أخرى بعيدة سكنهم وخصوصا مركز أسنا.

18- إلغاء لجان الوافدين واقتصارها على من سجل بالشهر العقارى تسبب فى فقدان كم كبير من الأصوات وهذا ما سبب حرمان مواطنين من حقهم الدستورى فى التصويت ، فلقد اهتممنا بالأصوات فى الخارج وحرمنا من هم يعملون مغتربين داخل أوطانهم.

19- عدم الاهتمام بالدقة فى متابعة الناخب بوضع يده فى الحبر الفسفوري ، ولكن من الغريب وخاصة فى لجان السيدات كانوا هن من يبحثن عن الحبر وأولادهم الصغار يضعون أيديهم أيضا.

20- أوضاع الستائر الخشبية الخاصة بسرية التصويت كانت لا تلتزم بالمعايير الموضوعة لسرية التصويت فمرة ظهرها فى وجه القاضى ومره العكس.

21- لجنة (5) مدرسة صلاح الدين سيدات تم تجميع الأصوات الباطلة وأصوات حمدين ولم يتم تجميع أصوات السيسى وإنما خصم فقط من الأصوات الصحيحة وما يعنى عدم معرفة هل هناك أصوات مفقودة أو زائدة.

22- لجنة (5) مدرسة صلاح الدين سيدات لم يتسن لنا متابعة الفرز عن قرب ورفض رئيس اللجنة اى احد يتابع فقط وإنما الاكتفاء بالجلوس بعيدا.

23- قبل أسبوع من التصويت تم تلطيخ جميع صور المرشح السيسى بالأحمر فى معظم إرجاء المحافظة.

24– تلاحظ وجود متابعين محليين محايدين حضروا تجميع الأصوات فى اللجنة الرئيسية بصفتهم مندوبين عن المرشح السيسى.

وبالمتابعة وتبادل المعلومات مع بعثة الديمقراطية الدولية التى تابعت الثلاث أيام انتخابات الرئاسة فى محافظة الأقصر وكذلك حسبما أصدرته من تقرير نشر باللغة الانجليزية :

1- أن الانتخابات أجريت فى جو من النزاهة والحيادية ولم تؤثر المخالفات والخروقات فى إرادة الناخب.

2- معظم القضاة كانوا يتمتعون بالحيادية وبالخبرة فى الانتخابات.

3- توجد مشكلة فى عملية الفتح والقفل أوراق الاقتراع حيث لم يحصى عدد أوراق الاقتراع التى لم تستخدم ، وكذلك المطابقة مع عدد المصوتين بكشوف الانتخاب.

4– وضع حاجز التصويت فى وضع غير صحيح فطبقا لما صدر من كتيب التعليمات وضع الحاجز أن يكون ظهر المصوت للقاضى.

5- لم تحدد الإجراءات فى أى أصبع يوضع عليه الحبر الفسفورى وترك ذلك للناخب وحده أن يضع فى أى أصبع يختاره.

6- وجود الشرطة والجيش بكثافة داخل وخارج اللجان يعطى انطباع لمن يراقب من الخارج أن هناك مخالفات تتم ، وأحيانا يساعدوا عن طيب خاطر وبحب توجيه الناخبين فى لجانهم وهو ما قد يفسره بعض المعارضون أنه تأثير على الناخب.

7- الأجواء السياسة غير ملائمة فهناك معارضون محبوسون وآخرين ممتنعين.

8- مد لليوم الثالث هو غير مبرر إلا إذا كانت هناك حالات طوارئ أو أحداث منعت الناس من النزول فدرجة الحرارة أو يوم صيام ليست مبررا لمد اليوم الثالث وهو ما يعنى أن قرار المد هو سياسى وهذا ليس دور اللجنة العليا للانتخابات ومعروف فى كل دول العالم أن الانتخابات هى يوم واحد.

9- لم تكن الحملات الانتخابية متكافئة بين المرشحان الرئيسيان.

وأخيرا هى كانت تجربة ديمقراطية أعطى فيها الناخب فى الأقصر صوته بحرية بعكس اللجان الانتخابية فى الشمال كانت هناك خروقات كثيرة ، ونحن نتمنى أن تستفيد اللجان المشرف على تلك المخالفات وتتداركها
.

عدد القراءات : 5078 | : 1

أضف إلى: Add to Facebook Googlize this post! Add to Yahoo MyWeb Add to Windows Live Add to Twitter Post to Myspace Add to your del.icio.us Digg this story technorati Reddit this Add to Furl
التعليقات المنشورة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الجريدة .

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

Translate to English Translate to French Translate to Germany Translate to Italy Translate to Espan
صور مرفوضة
ismailianews
egynews
3arabwa3alam