ليلة إنتصار "عربي" .. بقلم : شيرين فريد | إبداعات     **     الشعب الألمانى وثلاثية العبقرية والإبداع والقيادة | تحقيقات وتقارير     **     هشام زكريا يكتب : أول مستشفى لأورام الأطفال فكرة قابلة للتنفيذ .. فهل يتدخل محافظ الإسماعيلية ونوابها لتنفيذها ؟ | مقالات وآراء     **     ملحمة المجد والخلود بالاسماعيلية لرجال الشرطة والفدائيين يوم 25 يناير 1952 .. بقلم: أبوالمعاطي أبوشارب | مقالات وآراء     **     تدشين حملة معا لإسترداد حق الإسماعيلية في مستشفى الطوارئ | أخبار الإسماعيلية     **     سوق العقار البحرينى مستقر وسيشهد طفرة عقارية غير مسبوقة فى العام القادم | إقتصاد برس     **     إنتخابات جمعية الخدمات بكهرباء القناة تكشف الوجه القبيح للتنافس | أخبار الإسماعيلية     **     فكرة ببلاش لحفل إفتتاح القناة .. بقلم : حنان عبد الوهاب | مقالات وآراء     **     حالة من الإستياء والسخط تصيب موظفى محافظة الإسماعيلية بسبب التلاعب بهم | أخبار الإسماعيلية     **     "راديو شباب المغرب" أول إذاعة الكترونية شبابية بالمغرب | أخبار منوعة     **    
الإستطلاع: الزند وزيراً للعدل
ما موقفك من تعيين المستشار الزند وزيراً للعدل ؟
المتواجدون الآن: 520
النشرة الإخبارية
البريد الإلكتروني:
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
editor
articles
reports
الرئيسية | عرب وعالم | الإحتفال بالرئيس الثاني عشر للجمهورية الإيطالية سيرﭽو ماتّاريللا

الإحتفال بالرئيس الثاني عشر للجمهورية الإيطالية سيرﭽو ماتّاريللا

image

كتبت : د.نبيلة المليجي - روما


تم صباح اليوم انتخاب الرئيس الثاني عشر للجمهورية الإيطالية الرئيس سيرجيو ماتّاريللا, بتاريخ الثالث من فبراير 03/02/2015 , بنشر الدخان الابيض الي يدل علي الاختيار.

وهو سياسي إيطالي من الحزب الديمقراطي المسيحي سابقا ، الرئيس الثاني عشر للجمهورية الإيطالية من ، من مواليد 23 يوليو 1941 بمدينة باليرمو جزيرة بصقلية.

وحتي نقترب من الأحداث ونتعرف علي سيادة الرئيس الجديد الذي اعتلي " الكِويرينالي " الإيطالي, لابد من سرد جزء من حياته السياسية حتي ولو مُجملة.

فمن عام 1983 إلى عام 2008 كان نائبا بالبرلمان " كاميرا النواب" من قِبل الحزب الديمقراطي المسيحي ثم للحزب الإيطالي الشعبي والمارجريتا، ثم وزيرا للعلاقات مع البرلمان (1987-1989)، ثم وزيرا للتربية والتعليم (1989-1990)، ووزيرا للدفاع (1999-2001) , ثم نائبا لرئيس مجلس الوزراء الإيطالي (1998-1999).

ثم تنصب منصب القاضي الدستوري المعين من قبل البرلمان من عام 2011 إلى حين انتخابه رئيسا للجمهورية، الذي تم في 31 من يناير 2015 الحالي على ورقة الاقتراع الرابع برصيد 665 صوتا.

هذا عن مناصبه السياسية الحافلة بالثقة البرلمانية وغيرها من الثقة السياسية.

وماذا عن الطقوس الجمهورية قبل إداء القسم الجمهوري؟ :

تدق الاجراس بالتحية بالمدافع لمرتبة الشرف العسكرية: قسم اليمين لرئيس الجمهورية هو "القداس" الشخصي الحقيقي الجمهوري. هنا كيف يتم ذلك، وخطوة خطوة، هذا التقليد الذي سيقام للمرة الثانية عشرة في تاريخ الجمهورية.

الرئيس يصبح ساكن القصر :

يتم نقل رئيس الجمهورية من منزله (في هذه الحالة بيت الضيافة للمحكمة الدستورية) من قبل الأمين العام للغرفة، لوتشيا باجانو، ومرافقته الي قصر مجلس النواب بـ " موتيشيتوريو" في سيارة رئاسة الجمهورية بمرافقة الدراجات النارية الشرطة " الكارابينييري".
 
وفي نفس الوقت في التاسعة والنصف يدق الجرس الكبير بمجلس النواب بالمونتيشيتوريو اعلانا بمغادرة الرئيس لمحل اقامته السابق, وتستمر دقاته الي ان يصل الرئيس الي القصر.

الوصول الي الغرفة " الكاميرا" :

يستقبل رئيس الدولة من قبل رؤساء مجلس النواب ومجلس الشيوخ ويتلقى الأذين مرتبة الشرف العسكرية من قبل قسم من الشرطة " الكارابينييري" في اللباس الكامل.

ويستقبل في الردهة، الشرف العسكري من قبل فريق من الشرطة " الكارابينييري" في الزي الكامل من هناك، وبعد مرور ممر قصير في قاعة الوزراء, وعلي امتداد طريق "يتخلله" من قبل المساعدين البرلمانيين في الزي الرسمي الموحد للاحتفال , يتجه الرئيس الي القاعة المزينة بواحد وعشرين علم والستائر الحمراء.

في القاعة هناك الشيوخ والنواب، وفي المدرجات، يوجد مندوبي الأقاليم، وممثلي السلك الدبلوماسي وضيوف الشرف.

القسم : اطلاق النار للتحية بـ 21 طلقة مدفعية :

افتتاح الجلسة: رئيس الدولة يقف يقسم صيغة اليمين "أقسم أن أكون مخلصا للجمهورية والتمسك بأمانة الدستور." .. في تلك اللحظة تطلق 21 طلقة مدفعية للتحية وتعود اجراس قصر" المونتيشيتوريو " الي الرنين.

رسالة الي الأمة :

يعطي رئيس مجلس النواب مكانه في المركز من المقاعد إلى الرئيس الجديد للجمهورية، ويدعو الناخبين للجلوس. وبعد ذلك يلقي رئيس الدولة خطابه إلى الأمة.

مغادرة القاعة :

وفي نهاية الرسالة،يعلن انغلاق الجلسة البرلمانية في جلسة مشتركة, ويغادر رئيس الدولة القاعة يرافقه رؤساء مجلس النواب ومجلس الشيوخ والأمناء العامون، يترك الغرفة للوصول إلى قاعة مجلس النواب، حيث استقبله رئيس المجلس. ثم يتلقى تهنئة من الأمين العام للكويرينالي، في حين يواكب قسم الفرسان المدرعة في زيهم الكامل الزي لتقديم تحية الشرف.

يخرج من قصرالـ " موتيشيتوريو" الي الساحة ويستمع الي النشيد الوطني، ويستعرض قسم الشرف الذي اصطف مع العلم والفرقة الموسيقية.

تحية علي نمط فيكتوري :

ويرافق رئيس الدولة من رئيس مجلس الوزراء والأمين العام للكويرينال الي التربيس الوطني الذي يشيد الجندي المجهول.

نحو الكويرينال قصر الجمهورية :

ثم، يرافقه سلاح الفرسان على ظهور الخيل والدراجات النارية، ماتّاريللا يصعد الي الكويرينال تركا ساحة "ميدان فينيسيا" عابرا شارع "سيزاري باتيستي" وشارع " 4 نوفمبر" على متن لانشيا فلامينيا 335، وهي سيارة قابلة للتحويل لعدد سبعة مقاعد، والذي تستخدم عادة في اثنين من المناسبات: للانتخابات وللموكب في
 2 يونيو عيد الجمهورية . وبطبيعة الحال، في حالة سوء الاحوال الجوية تستخدام السيارة الاخري " بيرلينا".

الاجتماع مع نابوليتانو :

لدى وصوله الى كويرينال يتلقى مرتبة الشرف العسكرية. ثم يذهب إلى النافذة الزجاجية حيث يتحادث في مقابلة مع الرئيس المنتهية ولايته" نابوليتانو"، الذي يطوق ماتّاريللا بالصليب الكبيرمزين مع طوق كبير، وهو اعلى اوسمة الجمهورية.

ثم ينتقل ماتّاريللا الي صالون من سلاح الفرسان ثم كلمة قصيرة من قبل رئيس مجلس الشيوخ بييرو جراسَو، الذي لعب دور نائب رئيس الجمهورية، ثم يعطي الكلمة الي الرئيس الجديد للدولة وتواجد بالحفل رؤساء المؤسسات والقادة السياسيين، بدعوة من ماتّاريللا.
 
أما عما قاله في حديثه الي الامة اخترت جزء بسيط قال فيه:

"الوجه للجمهورية هو الذي يحدث في الحياة كل يوم"، وقال ماتّاريللا آملا أن "في المكاتب والمؤسسات العامة يمكن أن تنعكس بكل ثقة علي وجوه الإيطاليين" التي هي "وجوه وقصص تحكي عن شعب يريد المزيد والمزيد من الحرية والامن صلب وواثق, إن الشعب الذي يشعر حقا مجتمع والذي يسير مع أمل جديد نحو مستقبل من الصفاء والسلام ".

 

 

عدد القراءات : 6830 | : 10

أضف إلى: Add to Facebook Googlize this post! Add to Yahoo MyWeb Add to Windows Live Add to Twitter Post to Myspace Add to your del.icio.us Digg this story technorati Reddit this Add to Furl
التعليقات المنشورة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الجريدة .

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

Translate to English Translate to French Translate to Germany Translate to Italy Translate to Espan
صور مرفوضة
ismailianews
egynews
3arabwa3alam